هناك حالياً أكثر من 4000 عضو على منصة مترجم يشاركون في الترجمة. إنضم.
logo


كاتبة المقال: ياسمين بن دعاس

ترجمة: أكرم ثابت

الأوشام التقليدية هي عادة بدأت تتلاشى، و هي محمولة فقط من طرف الجيل الأكبر للنساء في منطقة جبال الأوراس، زارت ياسمين بن دعاس المنطقة لكي تبحث عن معنى طقوس الوشم القديمة بالجزائر.

عندما أجريت مقابلة مع مسعودة ابراهيمي الصيف الماضي، كان عمرها 78 سنة. حاولَت أن تستجمع ما تعرفه عن الأوشام التي لا تزال ظاهرة على وجهها و هي جالسة في بيتها بالمعذر في الجزائر. لقد تلقت الأوشام في سن الخامسة، لكنها لا تعرف حتى أسماءها.

لأنّ مسعودة لا تتكلم سوي اللغة الشاوية التقليدية، قمت باصطحاب مترجميّن معي في مقابلتي، المعلومات لم تفقد في الترجمة، ولكنّها ببساطة تتلاشى مثل التقاليد التي تُحمل بواسطة النساء كبار السن في مطقة جبال الأوراس، تقليد الوشم لن يُرى في المستقبل القريب لدى النساء العربيّات أو حتى لدي النساء من السكان الأصليين.

إنّ عدم وجود معلومات حول معاني الوشم، تدل على أنّه ربما بدأ التقليد في الاختفاء قبل أن يتم وشم كبار السن الحاليين في ثلاثينات و أربعينات القرن الماضي. إضافة الى أنّ الرموز في أغلب الأحيان لم تكن من اختيار المرأة بل من اختيار الشخص الذي يقوم بالوشم، إن بحثي عن المعنى لم يكن يكمن مع الموشَم (بفتح الشين) بل مع الموشِم (بكسر الشين)، و لم يكن بوسعي إلا أن أشعر أنّني قد تأخرت كثيراً.

مسعودة، مثلها مثل العديد من النساء التي أجريت مقابلة معهن، تلقت الأوشام من امرأة غجرية رحالة يطلق عليها اسم “عداسية”. يظن الكثيرون أن هؤلاء الغجر قدموا من داخل الجزائر- من الصحراء، من سيدي عيسى، أو من وهران. آخرون أكدّوا أن الموشمين جاؤوا من تونس.

إنّ اختفاء “العداسية” هو أحد أهم الأسباب المطروحة لاختفاء تقليد الوشم ككل (ويذكر أنّ السبب الرئيسي هو تحريم الوشم في الإسلام). ولقد علمتُ أنّ الحكومة الجزائرية اتخذت خطوات في التسعينيات من القرن العشرين لثني الغجر عن العيش في البلاد، حيث من الصعب جداً إيجاد أيٍ منهم كما تمّ اخباري. ومن غير الواضح كم عدد الواشمين/الواشمات على قيد الحياة، حيث من الممكن حتى أنّ يكونوا/يكنّ أكبر من النساء التي قابلت والتّي تتراوح أعمرهنّ بين السبعينيات والتسعينيات.

وعلى الرّغم من أنّني لم أتمكن من العثور على “عداسية” خلال فترة تواجدي في الجزائر، إلا أنّه من المؤكد أنّها تمتلك معرفة حول معاني هذه الوشوم. وفي وصف الغجر كما أشار الذين أجريت مقابلات معهم أنّ “عداسية” كانت تتكلم العربية، ولهذا السبب ربما ظهرت الأسماء بالعربية بدلاً من الشّاوية. ولقد تذكر زوج مسعودة أنّها كانت تسافر على ظهر حمار وشعرها مربوطٌ على شكل عقدتين على جانبي رأسها. وكانت تطرق الأبواب وتقبل الدقيق، والبيض، والأحذية بدلاً من تلقي الأموال لقاء خدماتها.

ولإضافة منظور ذكوري فريد على المقابلات، أخبر زوج مسعودة أنّ الرجال في وقته كانوا يفضلون النّساء بوشوم. فقد كانت وشوم الوجه بمثابة علامة جمال. ولإن الرجال لا يتلقون مثل هذا النوع من الزينة الزخرفية، فهي تشكل جانباً من الهوية الجندرية حيث ربط الجمال بالأنوثة والأمومة. وقد أشارت العديد من النّساء اللواتي تمت مقابلتهن بكل فخر “أنّ المرأة بدون وشوم ليست إمرأة”.

رغم أنّه ليس من الواضح كيف يدل كل رمز على الجمال، إلا أنّ الرموز تظهر توافقاً كبيراً مع مكان وضعها. على سبيل المثال، إذا كان هناك رمز الشمس، فإنّه يوضع على الخد. رموز أخرى توضع عادة على الوجه بما فيها “عين الحجلة” (عين الحجل الطائر)، “سنسلة” (سلسلة) و “ذبانات” (الذباب).

“عين الحجلة” مشتقة من شكل الماس حول وجه طائر الحجل، و وصف مارغاريت كورتني كلارك لرمز الحجل يدعم حجة أنّ دلالة الرّمز هي الجمال. فقد كتبت : ” في الثقافة البربرية، الحجل يعتبر كطائر ذو جمال و حسن كبير، و بالتالي فقد ارتبط بصفات الزّوجة الجيدة. و يُعتقد أيضاً أنّ عيناه الثاقبتين هي مراقب حذر ضد الخطر”.

where to buy cialis 1 tablet female by the single 20mg price tadalafil cheap …

pic 1 قصة الأوشام التّقليدية بالجزائر

ومن أكثر الأمور لفتاً لنظري خلال إجرائي للبحث هو عدد الرموز التّي تمثل رجلاً قوياً. مثل رمز البرنس، وهو رداء لجندي مصنوع من جلد الحيوان، ويوجد هذا الرمز الذكوري على الجبين في الغالب. وكذلك رمز رِكاب الحصان والذي يرتبط بخيّال الحصان. وبما أنّ معظم الرموز تمثل جوانب أساسية من ثقافة سكان الأوراس، فإذا كانت هذه الوشوم تحمل قصةً معينة، فمن المحتمل إنّها قصة جندي أو رجلٌ قوي.

أثناء دراسة دلالة الرموز، من المهم ملاحظة أنّ الأوشام الموجودة على الوجه ليست الوحيدة التي قد تملكها النساء. فالأوشام الموجودة في أجزاء أخرى من الجسد لها معنى آخر بالكامل. الأوشام التي وضعت على الصدر، على الجزء الخلفي من اليد، أو فوق الكاحل تدل على الخصوبة و صحة الطفل. لقد وشم البعض كامل ساعدهم، و قد تم ملأها غالبا برموز أكثر حرفية: عقارب، غزلان، جِمال، و ساعات يد.

امرأة أخرى، يمينة، بيّنت أنّ الخط الموشم على معصمها عالج مصدراً للألم. رغم أنّ الأوشام التي وضعت من أجل هدف علاجي كانت شائعة، إلا أن وشم يمينة كان فريداً من نوعه لأنه وُضع من طرف قاتل و سِكينه. لقد ذُكرت ممارسة تَلَقي الأوشام من القتلة من طرف مارتن فان دينتر الذي كتب : “فضلت قبيلة أولاد عبد الرحمن الشاوية من سهول الأوراس، أن توضع الأوشام عن طريق سكين القاتل، و عن طريق القاتل نفسه ان أمكن”.

رغم أنني غير متأكدة أن يمينة، التي هي من مليلة، هي من نفس القبيلة التي أشار اليها فان دينتر، إلا أنّها الوحيدة التي أجريت معها مقابلة من السكان الأصليين التي تلقت وشماً علاجياً من طرف قاتل، و من الممكن أنّ علاج وجع الآخرين كان نوعاً من تكفير القاتل عن الذنب.

لقد ظلت الأوشام التقليدية، سواءً كانت على الوجه أو على الجسد، مرتبطة بالمعتقدات، بالبيئة، و باحتياجات الفترة الزمنية. و رغم أنّ الأجوبة للمعنى الرمزي قد تكون أقل ملموسية، إلا أنّ أهمية الأوشام و الدور الذي لعبته في حياة النساء الموشَمات واضح.

buy estrace online, generic estradiol transdermal patch, estrace generic form .

و نظراً لنقص الأطباء فإنّ الوشم مرتبط غالبا بالشفاء والخصوبة والإنجاب. و في حين أنّ الجمال بالمعنى الحديث يمكن تحقيقه من خلال الماكياج و البوتوكس ففي سالف الزمان كان الوشم الدائم على وجوه النسوة في أوراس يجسد الجمال و يمنحهن الإحساس بأنّهنّ نساء حقيقيات.

21 قصة الأوشام التّقليدية بالجزائر

أسلوب السهم (>) عبر الجزء العلوي من ذراع عرجونة يسمى “ركاب”، أو ركاب سرج الحصان. لقد صادفت بعض ركبان سرج الحصان القديمة في المركز الثقافي بالمعذر.

31 قصة الأوشام التّقليدية بالجزائر

لا يزال اسم و معنى وشم يمينة غير معروف بالنسبة لها. الوشم الذي يضم سلسلة من النقاط على شكل قوس حول حاجبيها، هو وشم فريد من نوعه في الشمرة و في القرى المحيطة.

mar 19, 2014 – order baclofen 25mg low price buy generic baclofen ! purchase baclofen 10 mg online cheapest website to buy, best quality for 41 قصة الأوشام التّقليدية بالجزائر

مسعودة ابراهيمي الشاوية برفقة زوجها في منزلها بالمعذر، الجزائر. مسعودة كانت واحدة من القليلين الذين تكلموا باللغة الشاوية من الذين أجريت مقابلة معهم. يتكلم الكثيرون اللهجة العربية المحلية أيضا في منطقة جبال الأوراس.

مشروع أبحاث ياسمين كان ممولاً من طرف prednisone shot cost prednisone shot cost prednisone reviews مركز بوليتزر.

 

المصدر

buy fluoxetine online no prescription , viagra howard stern: where to buy doxycycline 100mg. woman viagra.

 

نقاش

comments

Powered by Facebook Comments

أضف تعليق

*

captcha *